منتديات ناصر عبدالناصر التعليمية

منتدى تعليمى فى الجغرافيا والتاريخ
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 نظام البريد في ظل الخلافة الإسلامية ( 3)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ناصر عبدالناصر
Admin
avatar

عدد الرسائل : 274
العمر : 44
الموقع : nasserabdelnasser.worldgoo.com
تاريخ التسجيل : 19/02/2009

مُساهمةموضوع: نظام البريد في ظل الخلافة الإسلامية ( 3)   الإثنين مارس 23, 2009 7:21 pm

البريد لنقل الرسائل والهدايا بين الدول:




روى الطبري في تاريخه أنّ أم كلثوم بنت علي بن أبي طالب أرسلت إلى ملكة الروم بطيب ومشارب وأحفاش من أحفاش النساء ودسته إلى البريد ، فأبلغه لها وأخذ منه ، وجاءت امرأة هرقل وجمعت نساءها وقالت : هذه هدية امرأة ملك العرب وبنت نبيهم ، وكاتبتها وكافأتها ، وأهدت لها ، وفيما أهدت لها عقد فاخر، فلما انتهى به البريد إلى عمر أمره بإمساكه ، ودعا الصلاة جامعة فاجتمعوا ، فصلى بهم ركعتين وقال : إنه لا خير في أمر أبرم عن غير شورى من أموري ، قولوا في هدية أهدتها أم كلثوم لامرأة ملك الروم فأهدت لها امرأة ملك الروم ، فقال قائلون : هو لها بالذي لها ، وليست امرأة الملك بذمة فتصانع به ، ولا تحت يدك فتتقيك ، وقال آخرون : قد كنا نهدي الثياب لنستثيب ، ونبعث بها لتباع ولنصيب ثمنا ، فقال : ولكن الرسول رسول المسلمين ، والبريد بريدهم ، والمسلمون عظموها في صدرها ، فأمر بردها إلى بيت المال ، ورد عليها بقدر نفقتها . (15)




البريد ينقل أسعار السلع وأحكام القضاة وما يرد بيت المال:




ذكر المؤرّخون أنّ من مهام البريد اليوميّة تزويد الخليفة بأسعار السلع ، وأحكام القضاة، وما يرد بيت المال، ومنهم صاحب المنتظم حيث يقول: وكان المنصور يشتغل في صدر نهاره بالأمر والنهي والولايات والأطراف والنظر في الخراج والنفقات ومصالح الرعية ، فإذا صلى العصر جلس لأهل الحاجات ، فإذا صلى العشاء نظر فيما ورد عليه من كتب الثغور والأطراف ، وشاور سماره ، وكانت البريد يكتبون إليه كل يوم بسعر القمح والحبوب والإدام ، وكل ما يقضي به القاضي نواحيهم ، وما يرد بيت المال ، وكل حدث ، فإذا صلى المغرب يكتبون إليه بما كان ذلك ، وإذا نظر في كتبهم فإن رأى الأسعار على حالها أمسك ، وإن تغير شيء منها كتب إلى العامل هناك وسأله عن العلة ، فإذا ورد الجواب تلطف حتى يعود سعر ذلك البلد إلى حاله ، وإن شك في شيء مما قضى به القاضي كتب إليه في ذلك ، وسأل من بحضرته عن علمه ، فإن رآه أخطأ في شيء كتب إليه يوبخه ويلومه ، فإذا مضى ثلث الليل قام إلى فراشه ، وانصرف سماره ، فإذا مضى الثلث الباقي قام فأسبغ الوضوء ووقف في محرابه حتى يطلع الفجر . (16)

مراقبة تصرّفات الولاة الماليّة:

وخضع الولاة لمراقبة صاحب البريد في المناطق البعيدة عن حاضرة الخلافة، وكان من الصلاحيّات الممنوحة إليه مراقبة التصرّف بالأموال العامّة ، حتى ولو كانوا أبناء الخلفاء .

حدث أبو قدامة عن المؤمل بن أميل قال : قدمت على المهدي وهو بالري ، وهو إذ ذاك ولي عهد ، فامتدحته بأبيات فأمر لي بعشرين ألف درهم ، فكتب بذلك صاحب البريد إلى المنصور ـ وهو بمدينة السلام ـ يخبره أن المهدي أمر لشاعر بعشرين ألف درهم ، فكتب إلى كاتب المهدي أن يوجه إليه ، فطلب فلم يجدوه ، فكتب إلى أبي جعفر أنه قد توجه إلى مدينة السلام ، فأجلس قائدا من قواده عند جسر النهروان ، وأمر أن يتصفح وجوه الناس رجلا رجلا ، فجعل لا تمر به قافلة إلا تصفح من فيها ، حتى مرت به القافلة التي فيها المؤمل فتصفحه .

فلما سأله: من أنت؟ قال: أنا المؤمل بن أميل المحاربي الشاعر ، أحد زوار الأمير المهدي، قال: إياك أطلب ، قال المؤمل: فكاد قلبي ينصدع خوفاً من أبي جعفر، فقبض علي وسلمني إلى الربيع، فدخل بي إلى أبي جعفر، وقال: هذا الشاعر الذي أخذ من الأمير المهدي عشرين ألف درهم ، قد ظفرنا به، قال: أدخلوه إليّ ، فأدخلت فسلمت عليه تسليم مروع ، فرد علي السلام، وقال: ليس ها هنا إلا خير، أنت المؤمل بن أميل ؟ قلت: نعم يا أمير المؤمنين أنا المؤمل بن أميل، قال: أتيت غلاماً غراً فخدعته ، قلت: نعم، أصلح الله أمير المؤمنين، أتيت غلاماً غراً كريماً فخدعته فانخدع، قال: فكأن ذلك أعجبه، فقال: أنشدني ما قلت فيه، فأنشدته ما قلت، وهي:

هو المهدي إلا أن فيه ... مشابه صورة القمر المنير

تشابه ذا وذا فهما إذا ما ... أنارا يشعلان على البصير

فهذا في الظلام سراج ليل ... وهذا في النهار ضياء نور

ولكن فضل الرحمن هذا ... على ذا المنابر والسرير

وبالملك العزيز فذا أمير ... وماذا بالأمير ولا الوزير

ونقص الشهر ينقص ذا وهذا .. منير عند نقصان الشهور

فيا ابن خليفة الله المصفى ... به تعلو مفاخرة الفخور

لئن فت الملوك وقد توافوا ... إليك من السهولة والوعور

قد سبق الملوك أبوك حتى ... بقوا من بين كاب أو حسير

وجئت مصلياً تجزي حثيثاً ... وما بك حين تجزي من فتور

فقال الناس ما هذان إلا ... كما بين الفتيل إلى النصير

فإن سبق الكبير فأهل سبق ... له فضل الكبير على الصغير

وإن بلغ الصغير مدى الكبير ... فقد خلق الصغير من الكبير




فقال له المنصور: قد والله أحسنت ، ولكن هذا لا يساوي عشرين ألف درهم، فأين المال ؟ قال الشاعر: ها هوذا ، قال : يا ربيع امض معه فأعطه أربعة آلاف درهم ، وخذ منه الباقي ، ففعل ما أمره به المنصور . (17)
اهتمام المسلمين بالبريد:
وبلغ من اهتمام المسلمين أنّهم أطلقوا على الباب الغربي لجامع دمشق بباب البريد، وعلى السوق المجاور له بسوق البريد، ونظم في جنتها الناظمون، وتشوّق شاعر إلى باب البريد فقال:

تلاقت جفون ما تلاقى قصيرة * وليل مشوق بالغرام طويل

شديد إلى باب البريـد حنينه * وليس إلى باب البريد سبيل

ديار فأما ماءها فمصفق زلال * وأمــا ظلــها فظليـل

نحلت وما قولـي نحلت تعجبا هل الحب إلا لوعة ونحول (18)

وعن جنّة باب البريد أحد منتزهات دمشق قال الشهاب فتيان بن علي بن فتيان الدمشقي الشاغوري الأديب النحوي:

يا حـبذا جنّـة باب البريـد بها * والحسن قد حشيت منه حواشيـه




المرج فالنهر فالقصر المنيف على * القصـور بالشرف الأعلى فشانيه




كأن فـي رأس علييـن ربوتـها * يجري بها كوثر سبحان مجريـه




تلك المرابـع لا رضوى وكاظمة * ولا العقيـق تواريه بواديه (19)




وكان البريد يحمل بشرى القضاء على العصاة والخارجين على الطاعة والانتصارات ، كما كان يحمل أخبار العدو وغاراته، وهكذا أتى البشير بمعنى البريد ، كالذي أبرده يوسف إلى أبيه يبشّر بحياة يوسف، أو كقصيدة نصر بن سيّار التي حذّر فيها الخليفة الأموي مروان بن محمد حيث قال:




أرى تحت الرماد وميض نار وأخشى أن يكون لها ضرام




أو كرسالة حملها البريد إلى قادة جند المسلمين بوفاة أبي بكر وهم باليرموك .

_________________
مع ارق امنياتى بالتوفيق والنجاح

ناصر عبد الناصر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nasserabdelnasser.worldgoo.com
 
نظام البريد في ظل الخلافة الإسلامية ( 3)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ناصر عبدالناصر التعليمية :: الفئة الأولى :: منتدى الجغرافيا البشرية :: الفئة الثانية :: منتدى التاريخ-
انتقل الى: